منتديات ظلال الساكورا
أهلا وسهلا بك زائرتنا الكريمه..
إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات...
كما يشرفنا أن تقومي بالتسجيل بالضغط على كلمة تسجيل...
اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى...
أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضلي بزيارة القسم الذي ترغبين أدناه










*يوجد اقسام للأعضاء فقط



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة عبير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ظلال الساكورا
الأدارة
الأدارة
avatar

لـقبي سابقا ً : زهرة المنتدى

عدد المساهمات : 951
نقاط العضوة : 2147483647
مستوى آلتقييم : 12
تاريخ التسجيل : 18/02/2010

مُساهمةموضوع: قصة عبير   الخميس أغسطس 12, 2010 10:40 pm

[center]فيه عائله سعوديه غنيه جدا تتكون من ولدين وبنت اسمها عبير البنت ملكه جمال جمالها خارق والابتسامه ماتختفي عنها والضحكه ماتفارقها ودلوعه للاخر تحب كل الناس وتموت في الجمعات
والكل يحبها من خوالها واعمامها وبنات اعمامها وبنات خالتها مافيه احد مايحبها
واخوانها شوي معقدين لكن تحاول تتقرب من الي اصغر منها اسمه عادل والي اكبر منها اسمه حسام لكن مايعطيها وجه وامها وابوها مايستغنون عنها




عبير:هاي اخواني الاعزاء
حسام بعصبيه:سلمي مو هاي
عادل:صحيح سخيفه
عبيرتقلد المدارس:خلاص السلام عليكم ورحمت الله وبركاته
اخوانها بعد زيها:وعليكم السلام ورحمت الله وبركاته
تضحك عبير:وين مامي
ام حسام:هاذا انا واتركي مامي بعدين
تضحك عبير:خير يمه انتي وعيالك متفقين على وش فيكم من صباح الله محاضرات
حسام:عدلي اسلوبك ونترك المحاضرات عقولتك
عبير:بصوت غير مسموع يوه تكلم المعقد
عادل بجنبها وسمع:وش قلتي
عبير:اوف وش تبي مانقصني الا انت بعد انا رايحه يمه لصديقتي ريم
امها:لا مافيه روحه اليوم فيه عززومه كبيره عند بيت عمك عيسى
عبير فرحانه :والله اخيرا صارت فيه عزايم مش معقول
حسام :يعني بتروحين
عبير:طبعا وانا كم لي عم بس
عادل:لك بس سبع اعمام
الكل:هههههههههههههههههههههه
حسام:طيب بقولك موضوع مهم تعالي للغرفه بكلمك
عبير:مافيه احد غريب قل
حسام:تذكرين صديقي ذاك الي انقذنا يوم غرقت اللانش بالبحر
عبير:هههههههههههههه ايه اذكره الي بيسوي نفسه بوبي بفلم شوال ههههههههه
والله اتذكره لاتقول خاطبني بس
امها:بجد ماتستحين على وجهك وتقولينها بالفم المليان
عادل:قليلة ادب
عبير:طيب انا وش قلت
حسام:نرجع الى محور حديثنا
عبير:طيب تفضل يامحمد الصيرفي
حسام:الا هاذا خاطبك وانا وافقت
عبير:اها طيب مادامك وافقت ليش تقولي لازم احراجات
حسام:يعني موافقه
عبير: واذا قلت لك لا
حسام :مو على كيفك
عبير:اسمع مو انت ولا غيرك يقدر يجبرني على شي
حسام:الملكه الخميس الجاي
عبير:بصدقك انت لا مستحييييييييييييييييييل واغمى عليها
عادل:عبير قومي ماراح تتزوجين والله ماتتزوجين
امها:قومي ماعليك منه والله ماتتزوجينه لو ايش
حسام خاف عليها:يمه اوديها للمستشفى
امها:قامت الام وهي ميته بكاء:انت اطلع من البيت ولا اشوفك
طلع حسام منقهر:والله ماتتزوج غيره طلع وصك الباب بقوه
حسام:قومي وعد ماتتزوجينه
قامت عبير تقول:تراك وعدتني صادوه
وهي تضحك
عادل ضربها مزح والام انهبلت
الام قامت معصبه ةالدموع بعينها:ترا المزح له وقت والله ماتستاهلين خوفنا عليك
حسام:والله تعرفين تمثلين
عبير:المهم يمه اللبس اليوم اي فستان
الام:انتي موافقه على صديق اخوك
عبير:طبعا لا مستحيل وانا اوريهم بس
الام:اخوك ماراح يغير رايه وترا حتى لابوك موافق
عبير:يمه:لاتفكرين انا بفكر واسوى الي براسي وهي تبتسم بخبث
عادل:وش الي براسك
عبير:فكره مخزنتها لهاليوم الي بملك فيه اخلي زوج المستقبل هو الي ينحاش
الام :افكارك بتوديك بداهيه ياعبير


راحت عبير للغرفه ولبست الفستان الاحمرالطويل الجذاب وحطت المكياج الصارخ والروج الفاقع الاحمر طالعه جذابه ولا جمال الاندلسيات

طلعت عبير وش رايكم بكشختي أهبل صح

عادل:يابخت عمران عليك اخخخخخ يناس بس
عبير:اولا مو تقلد هشوم ثانيا مين عمران
عادل:هاذا انشالله تتعرفين عليه الخميس الجاي
عبير:ويييييييييييييييييييع لايكون هو انشالله يارب تطيح عليه عماره تشل رجوله وماتخليه ينقذ احد
عادل:تذكرين يوم ينقذنا
عبير:ايه اتذكرمانقذ احد قبلي مسوي نفسه مضحي انقذ اخت خويه قبل صديقه مسوي نفسه سلمان خان يتوقع اني بحبه مالت عليه بس يبطي عظم والله ماحبه
عادل:يغني يناكر المعروف
انتي لولاه كان متي
عبير:يخسى الا هو لولا الله مو لولاه اقولك اترك هالسالفه وقلي وين ابوي
عفوا بابي
عادل:بابي نايم الى الان وانتي ليش مخلصه بدري
عبير :ابي اتاكد من حالي قبل ماروح واشوف مسكره ناقصه رسم حواجب شي من هيك يعني
عادل:اوف منك ممله ودلوعه ترا عمرك عشرين وانتي تفكيرك مثل البزران
عبير:لا ياشيخ مين البزر الي عمره عشرين ولا عمره 18
ضربها بالمخده وراح


عايلة عمهم عيسى حالتهم الماديه اغنياء وتتكون اسرتهم من 3اولاد وبنتين
الاولاد رامي عمره25 ويهبل مافيه وحده من العايله ماتحبه الكل يحبه وصفاته زي صفات عبير وهو يحب عبير وعبير ترتاح له بس ماتحبه
والولد الثاني اسمه ريان ولد صغير يهبل عنييييييييييييييييييييييد
وعبدالرحمن بصف6 ابتدائي
والبنات نوره وابتسام
ابتسام صديقة عبير الروح بالروح هادئه رومانسيه بس جمالها عادي
وهي خلصت الثانوي وجالسه بالبيت زي عبير



رامي:يمه فيه شي ناقص للحفله اليوم
الام:لا مشكور ياوليدي
ابتسام:الا فيه شي ناقص السنكرز ترا عبير تموت فيه لازم نضيفها
رامي بارتباك: ليش هي وش تحب غيره قصدي
ابتسام تضحك وتقلد المصريين:مالك اتخطيت يابني كدا ليه كل ده لانك سمعت اسمها
ضحكت الام:انشالله نخطبها لك قريب
رامي :طيب وش يضمن لي انها ماتروح
ابتسام:اركد (اهدئ)ياخوي انت وش بلاك ترا توك ماجهزت نفسك للزواج
رامي:خلاص طيب انا بروح
ابتسام:وين
رامي :وش دخلك

رامي وهو رايح يفكر يالله لو تكونين من نصيبي بس راح اكون اسعد واحد في الدنيا والله اشتقت لك اخ اتمني اني اشوفك قريب

حسام قاعد مع عمران
عمران:هاه عسى العروسه موافقه بس
حسام:افا عليك ياحسام موافقه ونص
عمران:تصدق خفت انها ماتوافق
حسام:انا يوم قلت لها دخلت الغرفه ومنزله راسها مستحيه الا موافقه
ومين احسن منك بس




عادل واهله راحو لعمه عيسى
واستقبلوهم احسن استقبال


قالت عبير:طيب ماقلتولي العزومه وش مناسبتها
ام رامي:علشان نشوف ام الفستان الاحمر ولا مايصير
قامت عبير وباست مرت عمها :الا يصير ياحلى مرت عم في الدنيا
يضحكون
قامت ابتسام :قومي ياعبور بنروح لغرفتي بوريك ابداعات عندي تنسيك هموم الدنيا
وبهالحظه نادى رامي اخته قالت:انا بروح له وبعده بروح فوق واذا خلصت اكلمك على الجوال ok
عبير:خلاص طيب
راحت ابتسام لاخوها رامي
ابتسام :خير وش تبي
رامي :هاذا جزاي اني جايب لك هاذا يوريها كرتون السنكرز
ابتسام تضحك:علشاني ولا علشان الي جالسه بجنبنا بالغرفه
ضحك وراح
كلمه صديقه محمد
رامي :يامرحبا ومية هلا
محمد:يالف هلا اقابلك بالشقه ترا فيه حفله تنسيك هموم الدنيا اليوم
رامي:اسف ماقدر حنا عندنا عزومه وعازمين قراباتنا
محمد :حاول طيب
رمي :قلت لك ماقدر
بهاذي اللحظه كلمت ابتسام عبير وقالت تعالي فوق لان اخوها تحت
طلعت فوق عبير مستعجله وتزل رجلها وفجائه واحد وراها يمسكها جماله يسحر وطوله مو بعيد عن طولها ناظرت له وناظر لها نزلت راسها مين كيف ليش وهوماسكها وهي تناظر يديه عليها وفجائه يغمى عليها

وبهاذي اللحظه يتكون غشاء على عينها وتبدا الدنيا من حولها بضباب وتسود الدنيا وتسقط مغمى عليها

*الجزء الثاني

وبهاذي اللحظه يتكون غشاء على عينها وتبدا الدنيا من حولها بضباب وتسود الدنيا وتسقط مغمى عليها
بكتف رامي رامي جن جنونه كيف تطيح وشلون بس لانها شافتني لا مو معقول انا مو خابرها مو لذي الدرجه خجوله انادي مين مين انادى
وهو مرتبك يمر من عنده اخوه ريان
ريان ببرائة اطفال:ياوسخ ليش تشيل عبير
رامي بعصبيه:ناد عادل اخوها بسرعه
ريان خايف:ليش عبير ماتت
رامي:يماه مرت عمي شوفوا عبير بسرعه تعالوا
وينزل رامي عبير من كتفه بكل رقه وهدؤ رغم ارتباكه لأنه خايف احد يشوفه غير ريان ولا هو يتمنى يشيلها طول العمر
ام رامي وام حسام يجون مسرعين وش فيها وش فيها
رامي :مادري اغمى عليها
ام رامي :لايكون تلعب علينا زي مالعبت فيكم يام حسام
ام حسام تحاول تقومها قومي قومي شوفي كان تمزحين معي الله لايسامحك ليوم الدين
لكن لاحياة لمن تنادى عبير باين عليها الارهاق والعرق متساقط من جببهتها ورغم ذالك كان شكلها تحفه شكل اسطوري


وراح ريان لعادل إلي يلعب بلاستيشن ومتحمس بلعب مع عبد الرحمن
ريان وهو يبكي:ع ع عادل عبير ماتت
عادل:وش تقول انت
ريان مسك يد عادل وقاله تعال معي شفها وهو يبكي
راح عادل ولا عنده أي مبالاه للي قدامه دخل على قسم الحريم لا احم ولا دستور ريان ترك يد عادل وبدا يركض وتعال بسرعه ياعادل شف اختك
وصلو عند الدرج عادل مسرع وجلس عند عبير ومسك يدها وشفيك تكلمي ايه ادري تنصبين على زي زي وتذكر وعرف ان كل هاذا إلي يصير مقلب سوته عبير
قام وشاف اثار الاهتمام من رامي شافه بنظرة حقد
قال رامي وهو يبرر:وش فيك شف اختك اغمى عليها انا شفتها فجئاه واغمى عليها
عادل بنظرات استحقار:وانت مستانس قاعد تناظر لها وتتفرج عليها
رامي بقهر:انت وين وحنا وين يالله شيل اختك انا بالسياره علشان نوديها المستشفى
عادل انتظرني بالسياره وتم يناظر رامي الى راح
عادل:يالله قومي راح بلا لعب تراك جننتينا يحاول يصحيها وقال لريان يجيب عطر علشان تقوم



ابتسام ونوره بالغرفه ابتسام:اوف وين هالسخيفه اختفت
نوره:والله مادري
ابتسام :تكفين روحي ناديها
نوره:بس علشان التكفين بروح
نوره طلعت من الغرفه وراحت للدرج الواسع إلي بنهايته متجمعين العايله على عبير
فجئه يناظر عادل وحده بعمره او اصغر بشوي بنت اعلى الدرج كان شكلها ولا من ملكات الجمال لابسه فستان اسود قصير وذيل من الخلف والكتف مفتوح وكانت روعه عادل نسى اخته ونسى وش اسمه تم يطالعها
وكان الهواء يطير شعرها الناعم الطويل الحريري والعيون الجذابه وامها وام حسام خافوا على نوره من الصدمه لان فيها انهيار عصبي
ام رامي:ترا مافيه شي بس عبير اغمى عليها بس
ام حسام بصوت خفيف:شيل اختك ودها للسياره وغض البصر تراك فشلتنا
نوره حطت يديها الثنتين على فمها وراح تركض وتركض لغرفتها وصكت الباب وحطت ظهرها على الباب تجي ابتسام منهبله :وش فيك وش فيك تكلمي
والبنت ماتتكلم
ابتسام تحاول فيها :قولي وش صاير لك
نوره فتحت فمها بقوه وتعجز لاتسكره ابتسام :لا صكيه وش صار لك تكلمي قولي وش فيك لا لاتقولي شي
وهي تبيكي ابتسام لحال اختها إلي ترتجف بكل مافيها مفتوح فمها وجها يتحرك بارتجاف وايدينها تتحرك لاراديا على صدرها على شكل ضرب
ابتسام تحاول تفتح يدها وتصارخ يماه
وتركض ابتسام للباب وتمشي وتطيح من دون توازن وتروح للدرج وتمشي وتطيح باخر ثلاث درجات وينزل دم من
على فمها وتروح ماتلقى بالغرفه احد وتروح للمجلس وهي بحالة يرثى له اتلقى الشغاله
ابتسام:وين امي
شغاله:ماما في روح
ابتسام تاخذ يد الشغاله وتقول تعالي
ويروحون مسرعات للغرفه يلقون نوره متشنجه اكثر من قبل بس ليش؟
وش السبب؟
معقوله لان لها قصه او حادثه قديمه؟
خلونا نشوف
يشيلونها ويودونها للسياره
ابتسام:يوه نسيت العباه بسرعه جيبيها ياعايشه
جابت عايشه الشغاله العباه لبست ابتسام بالمقلوب من الهبله ولبس اختها عباه مع ان العباه مو مغطيه شي
من لبسها العاري
تقول ابتسام:ودنا يامحمد لاقرب مستشفى بسرعه وبعد ماوصلوا للمستشفى(محمد هو السايق)
وصلو للمستشفى
وقالت له يالله شيلها بسرعه
محمد:خلاص انا فين وديها
ابتسام:انا معك امش واقولك وين
شالها السايق وابتسام تمشي قدامه وهي مسرعه والسايق بعد نفس الشئ الكل مستعجل لانها كانت متشنجه واحتمال تموت




(القنبله)
ابتسام شافت بالقسم الرخامي الفاخر في الممر الواسع لقت اخوها وامها ولد عمها
رامي كان سرحان يفكر بحبيبة عمره بمالكه عقله وروحه بعبير وشفيها وش صار لها
وش راح يصيبها ولا اخوهاعادل إلي تدمع عينه كل لحظه والثانيه بس يتذكر انه رجال ولازم مايبكي
ولا الامهات إلي يبكون على حال عبير الغاليه الحبوبه إلي كل العالم يحبونها وتدخل قلوبهم حتى وهي ساكته
ابتسام بصوت عالي يكسر الدنيا بعد هدؤ:رامي الحق علينا شف نوره
رامي قام من غير شعور شفيها هاذي ناسيه انا بمكان عام ناظرها لقى السايق شايل اخته واخته تتحرك والسايق يمشي ويطيح من قو التشنج راح يركض رامي وعادل والامهات ودوها قسم الطوارئ
والاطباء كلهم حول نوره إلي يجيب المهدئ والي يعطيها ابره وهاذا دكتور جاي وهاذا رايح

فتحت عبير عيونها بتثاقل شافت الغرفه وشافت انها بسرير ابيض ولبس مستشفيات وقالت يالله انا وش فيني وش جابني هنا مو معقول انا مخطوفه لا مومعقول كيف مخطوفه وانا لابسه لبس مستشفى بس انا طيبه
وتقطع حبل افكارها صوت الدكتوره المصريه:الف الحمدلله عالسلامه
عبير:وش فيني مين جابيني هنا
الدكتوره :اهلك إلي جابوك والحمدلله دالوقتي راح نشوف التحاليل وانشالله خير
عبير:بس امانه بلغيني أول زين
الدكتور:انشالله أول مايخلص التحليل اولك
عبير متى يخلص التحليل
قصدي النتايج
الدكتوره:انشالله ربع ساعه وكل حاجه خالصه

ونرجع للنوره
الاهل كل واحد ينتظر النتيجه يبي يعرف وش بلا هالعايلتين
عادل:معقوله كلهم بيسون فينا مقالب
عبير الهبله ممكن لكن الملاك إلي شفتها لا يالله مين تكون ذيك نوره ولا ابتسام
يارب عسى تكون نوره مو ابتسام عالاقل تكون بعمري
طلع الدكتور من غرفة نوره
ام رامي وهي متقطعه بكاء:هاه بشر يالدكتور
الدكتور :الحمدلله هاذي مجرد تشنج بسيط اثر الانهيار العصبي إلي صار لها من قبل سنتين
ابتسام:طيب واللحين اخبارها
الدكتور:عطيناها منومات ومهدئات ومايصير انشالله إلا كل خير
رامي من غير شعور:وعبير
عادل:اشوفك مهتم لاختي اكثر من اهتمامك لاختك واكثر من اهتمامي لاختي
رامي انحرج

عبير قاعده تتذكر احداث اليوم وتتذكر ان اخوها وابوها وامها خلاص وافقوا انهم يزوجونها لكن هي ماتبي إلا واحد رومانسي حلو جذاب ايه زي إلي شفته وفجئاه مين ذاك إلا ذاك رامي معقول هو ذكي وحلو وحبوب ومابي الا هو انا حبيته من أول نظره وكانوا من صغرنا يقولون عبير لرامي ورامي لعبير وهو باين انه يحبني إلا يحبني انا الكل يتمناني طيب شلون شكل حبي ماراح يطول

وقطعت حبل افكارها للمره الثانيه الدكتوره:دالواقتي راح اجيب النتايج
ابتسمت عبير وراحت الدكتوره
وفجئئا ابتسمت عبير ابتسامه خبيثه اللحين اكيد بيطلع فيني مثل كالعاده فقر دم انا ورا مابخشش الدكتوره واقولها تقول ان فيني مرض خبيث علشان ينحاش عني واو فكره حلوه

جات الدكتوره وجهها باين عليه اثار الفرح:قالت الدكتوره الف الحمدلله عالسلامه فقر دم حاد يعني تغذي واشربي العصيرات الطازجه والمفيده
قاطعتها عبير بحزن :طيب دكتوره انا عندي مشكله ابيك تساعديني
الدكتوره؟؟انا؟؟؟
عبير:ايه مافيه احد يقدر يساعدني إلا انتي
الدكتوره:دانتي بتؤمري
عبير:اهلي راح يزوجوني غصب الخميس الجاي ملكتي
الدكتوره:بيغصوبكي
عبير: اه اه بيعذبني الرجال طول العمر هاذا مجرم وانا اكرهه الله يخليك وسكتت فجئئه
الدكتوره:والمطلوب مني حنفذوه
عبير :ابيك تقولين لاهلي ان فيه مرض خبيث
الدكتوره:مش معقوله مستحيل؟
عبير بدات بدموع التماسيح:الله يخليك وانا إلي بتحمل كل شئ حرام اعيش مع واحد علشان فلوسه ونزلت عبير خاتم الماس باصبعها ومدته للدكتوره
الدكتوره :استغفر الله خلاص باخدعهم بس انتي بتتحملي كول حاجه
عبير ابتسمت: طيب
طلعت الدكتوره واثار الحزن عليها والاهل يبكون والممر كله بحالة توتر
وكلهم حواليها ابتسام وعادل ورامي وام حسام وام رامي والجو كئيب
ام حسام:هاه بشري
الدكتوره سكتت وتبي تغير رايها لكن من غير شعور قالت: عبير للاسف فيها السرطان
ام عبير:لا وطاحت على الارض تبكي
وام رامي :ماكانت أحسن من حالها الكل يبكي
الكل يبكي
إلا اثنين واحد حس بتأنيب ضمير يقول ياليتني مت ولا طلعت في وجهها انا وجه المصائب لو ماني في البيت ماغمى عليها ولا عرفنا ان فيها سرطان اخ اخ
والثانيه هي وحده تناظرهم من بعييييييييد ودموعها عالقه ببعيونها وتقول معقول انا خسرت اختي بسمه لا مابي اخسر عبير لا يارب احرمتني من بسمه قدام عيني مابي اخسرها مابي اخسر عبير


وش راح يصير
هل عبير بينكسر خاطرها عليهم وتقول انا اكذب؟
بيتمسك رامي فيها ولا بينساها؟
وش قصة بسمه أخت ابتسام؟
وش سبب الانهيار إلي في نوره؟
هل تتعلق سالفه بسمه بانهيار نوره؟
تتوقعون تتم ملكة عبير؟
راحت الدكتور لعبير
عبير بحماس:بشري يالدكتوره
الدكتوره بحزن:اتطمني ياستي كل شئ ماشي بالطرق الصحيحه
عبير صارخت بقوه وبفرحه ياهوه
الدكتوره:ودالواقتي حنعمل ايه لازم تنومي انا قلت لاهلك يجوا بكره وراحو
عبير بصوت عالي:نعم تخسين إلا انتي والله مانام وبعدين ليش خليتيهم يروحون
الدكتور:انتي بتخرفي بتقولي ايه ايه تخسي يعني بعصبيه انا دالوقتي حاقول لاهلك انك اقلتي لي تكذبي عليهم
علشان الجوازه المهببه دي
عبير باستهزئ:مابقى إلا انتي تتهددين روحي علميهم وانا واهلي راح نشتكي عليك ونقول انها خانت وظيفتها انتي قولي والله مايردك الا ديرتك
الدكتوره:كل الوجه البرئ ده لكن جواتك مصيبه كارثه اعمل خير بتلقى شر
عبير:اقول لايكثر بس ورخصيني بسرعه وراي دنيا ومشاوير
الدكتور :حرخص لك وامري لله بس بكره مش اليوم راحت الدكتوره وصكت الباب بقوه من القهر
عبير مستانسه يالله انا لعبت على الحبلين
وناسه قامت يالله وش فيني انا احس اعضامي مهددوده احس اني مو على بعضي يالله ابشوف شكلي بالمرايه كيف صايره اكيد الكحل حايس وجهي قامت راحت للدورة المياه لكن طلع لها واحد من ورا الباب وسكر على فمها تبي تصارخ تحاول تضرب قال لها بصوت هادئ ومريح لاتخافين انا ولد عمك
وبعد يده من فمها بعد ماشافته باستغراب
عبير:انت وش تبي اليوم عالدرج واللحين في المستشفى ماتبت
رامي:سلامتك سلامتك ياعبير قلبي وروحي
عبير:ضربت يدها براسه هاي اصحى ترانا في السعوديه مو باوربا
رامي واثار الحزن عليه:ماتشوفين شر انا السبب صح صح
عبير:بوشو السبب
رامي:في مرضك لو ماشفتيني كان ماغمى عليك ولا جبناك للمستشفى ولا عرفنا وش فيك (نزلت الدموع من عينه
عبير:رامي تكفى اطلع برا لاني مو عارفه كيف اتصرف شكلي مرعب وانت معي

رامي:بالعكس شكلك جنان تاخذين العقل
عبير:خير انت مره تتاسف ومره حزين ومره تتغزل وش فيك انت
رامي:انا احبك من زمان ودي انا
قاطعته عبير :والي يحب كذا يسوي
رامي:خطبتك الف مره لكن ماحد عطاني وجه تكفين ياعبير خلينا نتزوج واعالجك
عبير بارتباك:اتعالج وين
رامي :بالقصيم
عبير:نعم
رامي: اكيد بالخارج اجل وين تبين
عبير:بالشرقيه اجل وين
رامي مات ضحك على استهبالها وقال تعالجي في الرياض
عبير:اطلع برا لاجمع العالم عليك تراك مو محرم لي مدت يدها للشماغ رامي واخذتها وغطت وجهها وبينت بس عيونها قالت شكلك مطول
رامي:تراك إلا إلا تتجنني واحلى من أول وبعدين تراك شوهتي سمعت البدو تطرديني
عبير:لاوالله انت إلي شوهت سمعتنا كيف تجي لبنت وما عليها لاغطوه ولا شئ وانت مو محرم لها
رامي:انا اسف طيب اقدر اكلمك بالجوال ترا معي رقمك
عبير مشت تبي تروح لدورة المياه مسك يدها رامي: وين رايحه
عبير مرتبكه تناظر جراتئه :صحيح سخيف اسمع والله لو تموت ماتحصل إلي تبيه ولا حتى تفكر اني راح اتزوجك ياساذج
زادت مسكته ليدها عبير عطته كف باقوى ماعندها فجئئاه تجي الدكتوره وتشوف الكف
الدكتوره:انتوا بتعملو ايه
عبير بعصبيه:وش دخلك لايكون مستشفى ابوك وانا مادري
رامي استغرب من اهانتها له وعطته الكف إلي عمره ماراح ينساه
الدكتوره طلعت مقهوره
رامي:اشوفك على خير يابنت العم
وراح لكن وصل عند الباب وتذكر شماغه
رامي :عطيني شماغي
مد يده بكل هدؤ واخذها
عبير:بعد مانكشف وجهها وبعد ماوصل عند الباب قالت بكل هدؤ :للاسف يارامي( وقف رامي وناظر وراه) انك ولد عمي انا اليوم قاعده افكر فيك واقول انك فارس احلامي بس ماتوقعتك كذا طحت من عيني يارامي طحت من عيني (وهي تبكي
رامي بتوسل:وش تبيني اسوي علشان نرجع لبعض علشان ارجع لعينك ولا اطيح مره ثانيه
عبير:إلي يطلع جبل ويطيح من اعلاه ممكن يعيش و يرجع له ويطلع مره ثانيه لكن إلي يطيح من عيني مستحيل يرجع ومستحيل ارضى عليه وبذات انت لانك سويت شئ مستحيل ولد عم يسوي لبنت عمه مستحييييييييييييييييييييييييييل
رامي:انا بدعي لك بالشفاء العاجل انشالله
وطلع وهو حزين
عبير راحت للسرير وتبكي بقوه اخ اخ انا وش سويت كيف اضربه واسبه كيف وهو خايف على وظلت تبكي الى نامت
في الغرفه الثانيه وتحديدا في اللممر الثاني للغرفة نوره
كانت فيه ابتسام ونوره جالسات يبكون
نوره:حرام ماتستاهلين ياعبير انا بنجن بموت كيف صار لها المرض هاذا
ابتسام:هاذي لعبة الاقدار ماتعرفينها ولا اختي بسمه كيف ماتت وهي توأمئ
الممرضه ساره :طيب شلون ماتت
ابتسام:قصه طويله ومحزنه
ساره: وانا كلي اذاننا صاغيه
ابتسام:هاذا يوم في الايام قلت بطلع لاستراحه علشان نجاحنا اتفقنا انا واختي بسمه هالمره بس نفترق كل وحده بسياره لان عمرنا مافترقنا بالفصل كنا سواء وفي البيت بعد والروحات واللجيات مانفترق حتى ننام سواء ونقوم سواء ناكل مع بعض كنا بعد نتشابه نسخه من بعض حتى المدرسات يغلطون في اسمأنا ويستغربون كيف اهلي يفرقون بينافترقنا بالسيارات هي راحت مع السايق واخوي الصغير إلي عمره15 سنه كانوا يمشون قدامنا بالسياره وكل دقيقه نشوف بعض ونضحك وحركات اخر حركه سوتها هي باست يدها ونفختها في الهواء علشان توصلني وبعده(تبكي)وتسكت

وبعده مشت شاحنه بسرعه وصدمت السياره إلي راكبينها انقلبت السياره تقريبا خمس قلبات وتصير السياره كانها لعبه او قوطي بعده وقفوا السياره اهلي ونزلو كلهم إلا انا بس اتذكر بوستها الطايره في الهواء وضحكاتها إلي ماليه على دنيتي كانت تحب الضحك تنكت كثير ماليه البيت سعاده علينا


اخذت شهرين وانا ماضحك ولا اتكلم ولا حتى ابكي الدكاتره استغربوا من حالتي كانت حالة نادره غريبه اغلب الدكاتره قالوا مايعرفون وش العلاج لكن بالنهايه ودوني للطبيب نفسي وقال خلوها تتذكر الماضي علشان تعيش ودوها لاماكن مريحه حتى تخف لكني بيوم من الايام طاح على معلاق الملابس(الشماعه) وراحت النفسيه والهدؤ وقمت في كابوس مرعب في الغرفه سرير واحد بدال السريرين الصور مو موجوده طاولة الكتب حقت بسمه وينها ابتسامتها ضحكتها إلي دوم انزعج منها اليوم ابيها واصارخ باعلى صوت بسمه ابي بسمه تجي نوره تصارخ يماه يماه يمه تعالي ابتسام تكلمت تجي الام طايره فرح وتحضن ابتسام ابتسام لا انا ابي بسمه ابي بسمه الام:الله اخذ مني وحده مابي ياخذك بعد
ابتسام:طيب بسمه وينها
الام:بسمه وعبدالمجيد راحو هم السابقون ونحن الالحقون
ابتسام:لا(((((تبكي
ساره وهي تمسح دمعتها:اسفه حزنتك
ابتسام:لا عادي أحسن فضفضت لك وبعدين احس ان كل الايام إلي عشتها معها كان خيال لاني الى اليوم مو مصدقه انا بنفترق الى الابد
نوره :الله يرحمها



أهل عبير
ام حسام:قاعده تبكي وهي تقول لبو حسام القصه
ابو حسام:طيب كيف صار لها المرض والاب انا لله وانا اليه راجعون وحاط يده على رأسه ولا عادل إلي بغرفة عبير قاعد يبكي لا انشالله ماتخلينا كيف تموتين لا يارب يارب خلها تعيش وقبل ماتموت هي موتني انا يارب
حسام عرف بالسالفه وحزن وطلع برا البيت وراح مكان بعيد عن الناس معقول عبير يصير لها هالمرض لا يارب عسى اقوم من الحلم او الكابوس المزعج يارب لا

عبير
شافت نفسها بالحلم تنزف من غير العريس وهي تمشي علشان تروح للكوشه بجنبها ثنتين سود لابسين زي فستانها الابيض ويركضون حولها والكل يمدح بزواجها لكنها تشوف العريس وتحاول تقرب له لكن هو يبعد عنها وجاء لها يبي ياخذها اختفت من المكان والعريس يبكي بالام وبنفس المكان لقت توأم ولد وبنت وقامت من النوم بصراخ وضربت جرس إلي لطوارئ جوا الممرضات:نعم فيه شئ
عبير:ابي ماء
الممرضه:خوذي المويا
عبير:بسم الله وش هالحلم يمه شكلها حوبة هالدكتوره وهالرامي ودي اعتذر له حرام مايستاهل ايه إلا ابعتذر اقوله بس اسفه يعني وش بيصير عادي هو جاء وقال إلي ماينقال بس ضربته حرام بجد انا مو بنت انا مسترجله وش سويت باهلي امس وش سويت بولد عمي بس انا ماخطيت اهلي هم إلي إلي بيزوجوني ولد عمي هو تطاول على جاني ولمس يدي حرام وليش انا اعتذر يخسى إلا هو (عبير متناقضه شوي


يطقون الباب عليها
عبير:ادخل
عادل:صباح الخير اختي الغاليه ومعه بوكيت ورد جوري احمر على عنابي إلي تحبه
عبير:واو عطنياه
عادل يضحك:اكيد بعطيكياه اجل لمين بجد فشلتينا مو شايفه خير
عبير:يالله تهبل(تشم)الله ريحتها تجنن
وحسام وراه وبعد معه بوكيت الجوري وعيونه حمراء من السهر بتفكيره باخته:سلم على اخته ماتشوفين شر يابعد هلي
عبير مستغربه والله المرض جاب نتيجه وخلا إلي مايحسون يحسون:اهلا حسام اخبارك وش الطارئ على التغزل من صباح الله خير
حسام:اخو ويدلع اخته وش فيها وانتي تستاهلين كل خير
عبير تبي تاثر فيه:ولا علشاني قربت اموت صح
عادل:حرام عليك بصوت مبحوح من الحزن
حسام:لا انشالله يومي قبل يومك
عبير :والملكه وش صار فيها
حسام:ماراح اغصبك على شئ
عبير فرحت :والله
ودخلو ابوها وامها وهم يشوفون الفرحه بوجهها
ابو عبير:انشالله الفرحه دوم مويوم
ام عبير:يسلمون اخبارك ماتشوفين شر وتبكي
عبير:لا يمه لاتبكين ترا اصيح
ابو حسام باين نفسيته متاثر بلحييييييييييييييل
وعادل لبس نظارته السوداء علشان يخفي حزنه
عبير:يبه يمه مابي اتزوج
ابو حسام:براحتك
استانست عبير طارت من الفرح مرضها جاب نتيجه وما اكتملت فرحتها جات الدكتوره
الدكتوره:خلاص خلص السناريو بتاعك ياحاج اسمع دي البنت اجبرتني امس اقول لكم ان فيها مرض خبيث علشان ماتجوزوها الواد المهبب وهي مافيهاش إلا العافيه بس فقر دم عندها وانا متاسفه
عبيرتبي تنحاش ماتدري كيف تبي تطلع ماتدري شلون نزلت من السرير تناظر اهلها كذابه لاتصدقونها
عادل اخوها عطاها كف بقوه من قوه طاحت على الارض الاب ضربها وحسام والام جنت
حسام يضرب ويقول والله ان تتزوجينه الاسبوع الجاي غصبن عليك يالحيوانه والكل عزم انه يزوجونها من الولد إلي انقذها بالانش في البحر إلي اسمه عمران

وش بتسوي عبير تتوقعون تسوي مقلب جديد؟؟علشان الملكه ماتتم؟؟
عرفنا قصة بسمه بس ماندري وش سبب انهيار نوره؟؟؟
هل عبير راح تكلم رامي وتطلب منه المساعده؟؟؟؟
تتوقعون تعتذر لرامي؟؟؟
اذا تمت الملكه والزواج راح تكون سعيده ؟؟؟
تتوقعون الحلم له تاثير بحياتها؟؟؟؟
طلعوا من المستشفى وقفت عبير فجئئاه قالت والله ماخلي هالدكتوره بحالها لازم انتقم منها بجد حيوانه(وهي منتهيه من البكاء من الضرب
رجعت وقالت لابوها:يبه وش بتسون في الدكتوره
ابو حسام:انتي اسكتي ولا كلمه ياللي تتفاول على نفسها حنا اخذنا الثار منك وبكره يجي دور الدكتوره انشالله وصلو السياره
حسام وهو في السياره
حسام:يبه انا اشتكيت ضد الدكتوره لكن قالوا ان عبير هي السبب لانها استعطفت الدكتوره كثير بدموع التماسيح
عادل ساكت(صحيح فرحان لكن ليش تتفاول عبير على نفسها ويفكر بعقلها الصغير متى بيكبر
ام حسام:الحمدلله عبير مافيها شئ مانبي نشتكي على احد
ابو حسام:وش يضمن لنا انه ماراح يجيلها هالمرض من تفاولها البايخ
عادل:لا والكل امس محزن على حالها اهل عمي وحنا ماقدنا ننام من الحزن على شئ خيالي
ام حسام:واعلي عليه هالمسكين ولد عمها رامي الي طول الوقت دمعته مافارقك عينه
عبير اول ماسمعت طارى رامي فز قلبها
ابو حسام بعصبيه:عبير ماتاخذ الا عمران
عبير:وش معنى مروان ليش هو بذات
حسام:حنا نعرف الرجال ونعرف اصله صحيح انه مو من عايله غنيه ولا بيتهم حلو ولا حتى شكله بعد حلو الا انه رجال
عبير:لا ليش وانت مفتكرني بتزوج حرمه اكيد رجال بس غير هاذا قالو ايش لاشكل ولا مظهر ولا حتى زي حالنا مابيه
ابو حسام:ومين قالك انا بناخذ رايك
عبير بعصبيه:ومين الي بيتزوج انا ولا انت
ابو حسام واصل للأتش(معصب):والله لو اني مو بالسياره كان وريتك الشغل والملكه الاسبوع الجاي غصبن عليك وتقضي من اللحين زين
عبير بحزن:زين
ام حسام:اذكروا الله ياناس وش فيكم انتو
وصلوا البيت

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadow-sakora.yoo7.com
şάүά♪
عضوة جديدة
عضوة جديدة
avatar

لـقبي سابقا ً : No ^^

عدد المساهمات : 1
نقاط العضوة : 1
مستوى آلتقييم : 0
تاريخ التسجيل : 24/07/2011

مُساهمةموضوع: رد: قصة عبير   الأحد يوليو 24, 2011 9:33 pm

مشكوره غلاتو الله يعطيكي العافيه
في امان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ظلال الساكورا
الأدارة
الأدارة
avatar

لـقبي سابقا ً : زهرة المنتدى

عدد المساهمات : 951
نقاط العضوة : 2147483647
مستوى آلتقييم : 12
تاريخ التسجيل : 18/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة عبير   الأحد يوليو 24, 2011 9:45 pm

شكرا لك على المرور




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadow-sakora.yoo7.com
حلم بنوته
مراقبه
مراقبه
avatar


عدد المساهمات : 228
نقاط العضوة : 268
مستوى آلتقييم : 1
تاريخ التسجيل : 02/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة عبير   الأحد يوليو 24, 2011 11:05 pm

ثآآنكسس

نزلي التكملةة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة عبير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ظلال الساكورا  :: المنتدى العام :: المنتدى الادبي :: قسم الروايات-
انتقل الى: